نقلاً عن نزار غانم في صفحته على الفايس بوك

“على الرئيس الجديد ان يقول للبنانيين أن حياتنا ستصبح أسوأ في السنوات المقبلة:
١- لا يوجد مياه كافية ولا نملك حلولا لها. ستزيد نسبة السرطان والربو بسبب التلوّث البيئي.
٢- مصادرة الاملاك العامة ستستمر على قدم وساق. لن يملك اللبنانيون الحق في الذهاب الى البحر او الى الجبل دون دفع رسوم لشركات خاصة (الفقراء فيهم ياكلوا خرا مع انه وزارة المالية عم تدرس مشروع قانون زيادة الtva ع هيذا الموضوع كمان).
٣- لن يكون هناك نقل عام أو مشترك…اللي مش عاجبه يمشي.
٤- الامن سيكون بايد شركات الامن الخاصة: حزب الله، سكيورتي بلاس، فوج مغواير جنبلاط، وبإسم الصليب.
٥- سيتم خصخصة المياه والجمارك والمطار والمرفأ.
٦- بناءا عليه فلا يوجد ضرورة للانتخابات، يمكن للطوائف اللبنانية ان تتبارى في المدينة الرياضية في مبارزة مثيرة بين قبضايات المناطق على طريقة الغلاديتور. سعر البطاقة ٣٠ دولار. ١٥٠ دولار للجناح الكلاس. في عيد الاستقلال يجتمع القباضيات على العاملات الاثيوبيات ويهلل الشعب بالتصفيق.
٧- ممنوع التجمع في الطرقات العامة الا لغرض الشراء. كل من يريد ان يناقش الحيز العام عليه ببرنامج “كلام الناس”…والا سيتم اعتقاله من قبل منظمات غير حكومية: فاليه باركنغ بلاس، ميديل ايست سكيورتي، بوطة ابو بسّام، قوّات الشهيد تفاحة والخ.
٩- لتمويل البيروقراطية التي لا تعمل وزعران البكوات، ستستمر الدولة بأخذ الضرائب على الاستهلاك ولن تفرض اي ضرائب على الاستثمار او البناء او تبييض الاموال (!) او أي من الاغنياء لانه لبنان جنة الاغنياء والفقرا ياكلوا فجل (بعد ناقص).
١٠- سوف يستمر المشهد العام: بيروت بارتي ستي اوف ثا ميديل ايست. وييييييه … الطبقة الوسطى فيها ترقص ع البار، وبتاخذ درنكس تحت القذايف وبين هاون ابو احمد وشحاطة ابو ايلي. المسيحيي جراسهن بدّها تظل تدق، وكلنا منغني سوا عن لبنان الرسالة…”
https://www.facebook.com/nizar.ghanem?fref=nf

Advertisements