في العلاقة الاستراتيجية بين الغاز والنفايات !

“…، نحو أربع شركات تسيطر على السوق: غاز الشرق التي يملكها نعمة طعمة ووليد جنبلاط وطلال الزين أيضاً (مباشرة أو عبر مساهمات باسم شركات مملوكة منهم). استأجرت هذه الشركة أكثر من 16 خزان غاز من مصفاتي الزهراني وطرابلس مقابل مليون دولار سنوياً، وقد تولى هذه العملية رئيس مجلس الإدارة السابق بهيج أبو حمزة لمصلحة المجموعة التي تضم أيضاً شركات توزيع وتعبئة مثل صيداكو وناتغاز. إلا أن المفارقة أن هذه الخزانات تبقى فارغة طول السنة، وقد تبيّن لاحقاً أن سبب استئجارها هو لمنع الغير من استعمالها، أما الكلفة، فيجري استردادها من خلال إدراج رسم «تخزين» بقيمة 25 دولارا على الطن علماً بأن كلفة التخزين العالمية تراوح بين 2.5 دولار و4 دولارات.

ولدى شركة كوجيكو 3 خزانات مغلقة أيضاً، وهناك خزانات مقفلة في نهر الكلب تملكها شركة ليكويغاز، إضافة إلى خزانات شركة يونيفرسال المقفلة في عمشيت …” الرابط لكامل المقال: http://www.al-akhbar.com/node/242880 …”

Advertisements