عن لماذا ندرس وكيف

“الطفل يتعلم في حصة الحساب أن تفاحة زائد تفاحة لابد أن تساوي تفاحتين، لكنه غالبا يحتاج إلى سنوات طويلة من ممارسة الواقع لكي يتعلم أن مائة طوبة زائد مائة طوبة لا تساوي مائتين بل تساوي بيتا جاهزا للسكن، إننا لا نجمع الأشياء لكي نكومها عبثًا في كوم واحد بل لكي نؤدي بها غرضًا حياتيًا خاصًا، ومن الخطأ
أن نتصور بعد ذلك أن الحياة نفسها لا تفهم مثلنا في تأدية الأغراض

من أقوال الصادق النيهوم.