فارس الخوري ذلك العملاق المنسي

عن بلاد ممتدة، بلادة موصولة كانت، قسموها وقسّمناها دمّروها ودمّرناها. عن أحلام موؤدة، عن شعوب لم تعرف للآن سبيلاً للعيش الكريم والحرّ والآمن.

Source: فارس الخوري ذلك العملاق المنسي

المدن – “اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب”: النفاق اللبناني والفظاعة العربية

تفوّقت سجون الأنظمة الحاكمة في الدول العربيّة بما لا يقاس مثالاً على سجون عدو كإسرائيل، واضطهادهم للفلسطنيين في أرضهم المحتلة

Source: المدن – “اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب”: النفاق اللبناني والفظاعة العربية

“يا كبير”… عُري تام على المسرح لتجسيد المُعاناة السورية – رصيف22

“يا كبير”، مسرحية سورية ألمانية، لم يكن عرضها، ليلة الاثنين، على خشبة المسرح البلدي في تونس العاصمة، ليمر دون أن يُثير جدلاً واسعاً لظهور بطله الممثل السوري حسين مرعي عارياً، مُجرداً من ملابسه كُلياً، لنحو 6 دقائق.

Source: “يا كبير”… عُري تام على المسرح لتجسيد المُعاناة السورية – رصيف22

لبنان وإعادة إعمار «سورية الأسد» – جريدة الحياة

من المقال: “والحال أن المطالبين بإلقاء اللاجئين خلف الحدود هم أنفسهم تقريباً من تفتحت شهيتهم على الاستثمار في «سورية الأسد». الشرائح الصاعدة من «رجال أعمال» نظام الفساد اللبناني، ممن قضموا الشواطئ اللبنانية، وهدموا المباني التراثية في بيروت، وأنشأوا شركات استفادت من علاقات زبائنية مع رجال السلطة، هم أنفسهم الطامحون إلى حصة في «إعادة إعمار سورية»، وهؤلاء أيضاً من يملكون أو يمولون وسائل إعلام الخطاب العنصري حيال اللاجئين….”

Source: لبنان وإعادة إعمار «سورية الأسد» – جريدة الحياة

عن أحوالنا

تعتبر الحادثة التي حصلت أثناء مباراة الكويت وفرنسا في مونديال 82 في إسبانيا، من أطرف حوادث مسابقات كأس العالم لكرة القدم. وكان بطلها الشيخ فهد الجابر الصباح رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، ورئيس اللجنة الأولمبية الكويتية (وهو شقيق أمير الكويت الحالي).في ذلك المونديال، وقعت الكويت في مجموعة صعبة نسبياً، تضم منتخب فرنسا بقيادة ميشال بلاتيني، ومنتخب إنكلترا بقيادة كيفن كيغن. وخشي الكويتيون أن يتعرض مرماهم «للاجتياح» من طرف الفرق الأخرى. وأخذ الشيخ فهد الصباح يفكّر في خطط لتفادي هزائم مهينة قد يتعرض لها منتخب بلاده. وهداه تفكيره إلى أن يحاول إغراء الحكام، كي يساعدوا لاعبي الكويت ولا يقسوا عليهم. وأما إذا ساءت الأمور أكثر من اللازم، فإن الشيخ قرر أن يتدبر الأمر، وينفذ «الخطة ب»!ولقد ساءت الأمور حقاً، في يوم 21 حزيران 1982، أمام منتخب فرنسا، في ملعب «خوزي زوريللا» في بلد الوليد. وتلقى شباك الفريق الكويتي ثلاثة أهداف في بداية المباراة. وبدا للمراقبين أنّ الكويت ستتعرض لهزيمة مذلّة على أيدي الفرنسيين. وعندما سجل آلان جيراس هدف فرنسا الرابع، كان على الشيخ فهد أن يقوم من فوق أريكته

Source: جريدة الأخبار

عن كيفية تطويع القضاء للغايات السياسية والشخصية- المفكّرة القانونية

يشكّل الفساد أحد أبرز عوامل الخلل في أداء القضاء اللبنانيّ، وإنّ كان يصعب إعطاء معلومات دقيقة عن حجمه في ظلّ ضعف أجهزة الرقابة وإلتزامها بأصول السريّة. وقطعاً لأيّ إتهامٍ بالتعميم أو المسّ بالجسم القضائيّ بأكمله، نسارع إلى القول بأن المقصود بـ”الفساد القضائيّ” هو إنتشار حالات فساد داخل الق

Source: Legal Agenda