بمناسبة الأعياد الحالية

“…، اقتربت من زجاج الباب الخلفي… كان خليل بشاربين ونظارتين شمسيتين. إلى أين قلت له فل220px-bundesarchiv_bild_183-h252242c_guernica2c_ruinenم يسمعني.

هذا أنا، قلت له، فلم يستدر.

تحركت السيارة، ومن زجاجها الخلفي كان يبدو خليل عريض المنكبين في جاكيته الجلدية البنية…

مشت السيارة وراحت تبتعد. كان خليل يغادر الشارع كأن إلى فوق.

كم تغيرتَ منذ وصفتُكَ في الصفحات الأولى! صرت تعرف أكثر منّي. الكيمياء. حجر الضحك.

وغاب خليل، صار ذكراً يضحك، وأنا بقيت امرأة تكتب.

خليل: بطلي الحبيب.

بطلي للحبيب….”

 

المقطع الأخير من رواية “حجر الضحك”، هدى بركات. رياض الريس للكتب والنشر. لندن 1990.

سامي كليب: فليسقط الشعب اللبناني العظيم :: لبنان | جريدة السفير

سامي كليب كما ليس من قبل!!

حين يُطمَر شعبٌ بالنفايات ولا يتحرك، فليسقط هذا الشعب لا مَن طمره. حين يكون أكثر من 10 في المئة منه مصابا بالسرطان بسبب الأوبئة وفساد

Source: سامي كليب: فليسقط الشعب اللبناني العظيم :: لبنان | جريدة السفير

-نهاد المشنوق في معراب مقدماً باقة “غاردينيا” لجعجع (الصورة)

if this is true: in English: “I rest my case”…

إذا كان الخبر صحيحاً: بالعربي: أواه با أختاه

tayyar.org – Lebanon News -نهاد المشنوق في معراب مقدماً باقة “غاردينيا” لجعجع (الصورة).

عن أكياس النيلون وعن فخامة الجمهورية اللبنانية وعن عنصريتنا (يس، ثلاثة بواحد)

اليوم كنت أقرأ مجلة تصدر باللغة الفرنسية واسمها: “L’Ecologiste“، وقد جاء هذا الخبر (تحت عنوان: منع أكياس النيلون، أفريقيا من الروّاد) وذلك في عددها رقم 39 الصادر عن شهري كانون الأول/ يناير وآذار/ مارس من العام الحالي 2013.

الخبر: “بدءاً من الأول من كانون الثاني/ يناير 2013، منعت موريتانيا توزيع وتصنيع واستعمال كل أكياس النيلون المستعملة إن لحمل الأغراض أو للتوضيب.

وهذا وكانت العديد من البلدان في أفريقيا قد قامت بخطوات شبيهة مبكراً، مثل رواندا، أوغندا (2007)، الغابون (2010) وأثيوبيا (2011).”

 Image

صار لازم نوقف ندفع ضرايب لناس ما عم يقوموا بشغلن… وهنا أقصد بالدرجة الأولى

الصورة التي هزت وجدان اللبنانيين.

 

السيد رئيس الجمهورية اللبنانية، ميشال سليمان.

السيد رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري.

السيد رئيس الحكومة اللبنانية (تصريف أعمال… حرفياً يبدو) نجيب ميقاتي.

السيد رتمام سلام المكلّف بتأليف الحكومة اللبنانية.

السيد قائد الجيش اللبناني، جان قهوجي.

السيد مدير عام قوى الأمن الداخلي (مش حافظ اسمو، وما إلي جلد فتّش عليه).

السيد مدير عام الأمن العام، عبّاس ابراهيم.

مدّعي عام التمييز ؟؟

السيد وزير العدل؟

السيد وزير الداخلية ؟

السادة رؤساء أجهزة المخابرات المتعددة.؟

الخ…