ما يجري في المطار صورة عن البلد. سايبة. ومش من هلق. كل عمرك يا زبيبة

أدى خلافٌ شخصي بين ضابطين إلى شلّ مطار بيروت الدولي. تهديد واستنفار وتلاسن كاد يتحوّل إلى اشتباكٍ بالأيدي، وربما بالسلاح! أن يُهدِّد ضابطٌ في قوى الأمن ضابطاً في الجيش بتوقيف عناصره إذا ما ضُبطوا يُصوّرون عسكره. أن يلجأ الأخير أصلاً إلى تصوير عسكريين وضباط ويبادر بعدها إلى احتلال مراكزهم! أن يصل الأمر إلى حد أن يعتدي أحدهما بالضرب على الآخر وتُترك الأمور على حالها! كما إدارياً، كذلك أمنياً: لا شيء يسير على ما يُرام في المطار، سوى الفضيحة

Source: جريدة الأخبار

Advertisements

مواجهة في المطار بين الجيش وقوى الأمن!

“>>> عندما تعيش في دولة فاشلة”….. وعلى فكرة، بكرا شوفو، رح يتفاجئوا ب أول شتوة >

https://nizarrammal.files.wordpress.com/2017/10/d6d1417da4a57c0c4c1ae06c9cdac142-emoji-faces-smiley-faces.jpg?w=776

Source: مواجهة في المطار بين الجيش وقوى الأمن! | Mulhak – ملحق أخبار لبنان والعالم العربي

lebanonese people partially explained

From: “Democracy for Realists: why Elections Do Not Produce Responsive Government”, by Christopher H. ACHEN and Larry M. BARTELS. Princeton University Press, 2016, 390pp.
Suzanne Mettler in Foreign Affairs, May/June 2017. Volume 96, No. 3.
“…, Achen and Bartels argue that, in fact, most people are uninterested in politics and poorly informed about issue. So they act not primarily on the basis of individual preferences or rational choices but rather on the basis of “emotional attachments that transcend thinking.”

Achen and Bartels argue that people’s group affiliations tend to precede their values. They note that “partisanship, like religious identifications tends to be inherited, durable, and not about ideology and theology.” Political affiliations typically form in childhood, endure even when people’s circumstances change, and can be transmitted across generations. “most people make their party choices based on who they are, not what they think,” Achen and Bartels conclude.
This theory helps illuminate historical and contemporary Lebanon politics. We witnessed, still, high polarization based on non-rational choices and emotional attachments to religion and or socio-religious groups.
According to this theory, it is understood why Lebanese Activists efforts failed in mobilizing large parts of the population. Rational thinking will not do it.

تغيرنا |

مقال زياد عبس في الأخبار اليوم، عن أحلام أجهضت، عن حرب لم ولن تنتهي، عن بلاد تأكل أبنائها (ذكوراً وإناثاُ)… مقال مناسب ليوم #الجمعة_العظيمة

Source: تغيرنا | الأخبار